سُئل نوفمبر 10، 2022 بواسطة plmokn0
لا أستطيع التوقف عن لمس نفسي، وممارسة العادة السرية، عندما أكون وحيدة أو بين مجموعة من الأشخاص، تستمر الأفكار القذرة بالدخول لرأسي ومحاولة جعلي أمارس العادة السرية، وأذهب بعيدا وأفعلها، أحب دائما أن أمسك بصدري ولا أستطيع منع نفسي حتى أمام الآخرين، وعندما أحاول التثرب من الله، وأبدا بالصلاة وذكره دائما في وقت فراغي، فإني أرى أشياء سيئة في دماغي، أريد التوقف عن هذا، ولا أعلم كيف..

1 إجابة واحدة

0 تصويتات
تم الرد عليه نوفمبر 11، 2022 بواسطة أبو ماجد أحمد بن موسى
أقول والله الموفق وهو سبحانه وتعالى من وراء القصد .... ليس هناك ما يمنعكى من التوبة والإنابة والاستغفار فإنه سبحانه وتعالى قابل التوب منيب غفار الذنوب (هذا من قبل ربنا سبحانه وتعالى ) (أما من قبلكى أنتى )فعليكى بالاستغفار , فهل يغفر الله الذنوب إلا لمن يستغفره , فإن لم يكن منكى المبادرة بالاستغفار فليس هناك غفران ((قال الله تعالى : فقلت استغفروا ربكم إنه كان غفارا )) وإنه لا يعظم على الله شيئ (( إن الله يغفر الذنوب جميعا ,إنه هو الغفور الرحيم )) فإن كنتى غير متزوجة فعليكى أن تقبلى برجل صالح فيتزوجكى , وإن كنتى متزوجة فلا تمنعى نفسكى من زوجك , فتكونين فى شرع الله ناشز (( وإن امرأة خافت من بعلها نشوزا أو إعراضا فلا جناح عليهما أن يصلحا بينهما صلحا والصلح خير )) فلا تتأبى عليه ولا تبتعدى عنه إنه والله لبوابة جنتك ونارك واتقى الله فيه وفى نفسك ... أسأل الله العظيم أن يوفقك إلى مافيه صلاح دنياكى وآخرتك .اللهم آمين .
موقع جوابك علمي تربوي اسلامي سؤال وجواب اطرح الأسئلة واحصل على حل لكل أسئلتكم الموقع يهدف إلى تقديم إجابتك علمية في مختلف مجالات مع إمكانية الإجابة على أسئلة الغير
...